الأربعاء، 15 أكتوبر، 2014

مجهولان تنتظر بينهما

المجهول خلفها، والمجهول أمامها.

في الخلف مجهول الوطن... سورية، التي يمعن الجميع في تمزيقها. ومجهول مدينتها كوباني - عين العرب، التي تعيش أسوأ كوابيسها. وتحاول صدّ غزو يتفق الجميع على تسميته إرهاباً، وربّما هو أسوأ بكثير من التسمية.

وفي الأمام هروب وتهجير وموعد مصير معلّق، في مخيم شروق للاجئين الأكراد السوريين، في شانلي أورفة، جنوب شرق تركيا.
تحمل ألوانها معها. وتشير إلى قوميتها التي تعشق الحياة، رغم قسوتها على مدار الأزمنة، وتبدع في زخرفة الأيام على ألوانها.

الخميس، 9 أكتوبر، 2014

عندما ترسل شتيمة من بريدك بالخطأ

عيب الاتصالات الفورية أنّها لا تسمح لنا باسترداد ما نرسله، بحسب "بيزنس إنسايدر". فرسائلنا قد تكون غالب الأحيان، عادية ومقصودة، لكن، في أحيان أخرى، قد نندم عليها، حال ضغطنا على زر "أرسل".

الأربعاء، 8 أكتوبر، 2014

درّاجتي الدستوريّة

أمطار تشرين غسلت دراجتي النارية. وخلعت ثوب الغبار السنويّ عنها. هي الدراجة التي لا أصرف قرشاً عليها.. إلاّ عند الضرورة.
الضرورة الروتينية تعني البنزين مرتين أسبوعياً، والزيت مرة كلّ شهرين. أمّا حالات الطوارئ فلا مهرب منها. حرارة من هنا تحتاج ماء في "الروزفوار"، أو تسرب بنزين يتطلب تنظيف "كربرتير"، أو حتى ثقب في الإطار يستدعي زيارة محتّمة إلى "البنشرجي".

الثلاثاء، 7 أكتوبر، 2014

أسرار الحياة العائليّة السعيدة

تقول الكاتبة بروس فيلر في كتابها "أسرار العائلات السعيدة"، إنّ ذلك النوع من العائلات، يتشارك بعض العادات في التواصل الكلامي، والعمل المنزلي البنّاء، وإنهاء الخلافات.
وذكرت الكاتبة بعضاً من هذه النقاط التي تؤسس لحياة عائلية سعيدة، كما نشرتها مجلة "ريدرز دايجست" في عددها لهذا الشهر، كالتالي:

الوصول إلى درب السعادة ممكن

طريق السعادة الشخصية صعب للغاية، بخاصة وسط كلّ ما يحيط بنا من ظروف. فالبحث عن ذلك الدرب محفوف بالمشاكل الكبرى، والمشاغل اليومية، ومنغّصات الحياة، على أكثر من صعيد. ولا يتوقف الأمر عند حدود الشأن العام، بل يمتد إلى الخاص جداً، حتى باتت الكآبة سمة مشتركة بين الناس... بل سمة العصر.

الاثنين، 6 أكتوبر، 2014

أساليب التميّز: خطوات تأهيلية

كثير من الأشخاص يملكون الموهبة والمهارة، لكنّه لا يتمكنون من إبرازهما كما يجب. وهو ما يتسبب بتراجع ملكاتهم، إلى أقصى حدّ. وفي هذا الإطار يعرض موقع "ريل لاز" ما يمكن أن يشكّل خطوات تأهيلية من أجل التميّز بين الآخرين، كالتالي:

السبت، 4 أكتوبر، 2014

هل الرجال أقلّ وفاء من النساء؟

تشير إحصائيات شائعة إلى أنّ الرجال أقل وفاء من شريكاتهم النساء. لكنّ "رقصة التانغو تتطلب شريكين"، بحسب تقرير لمجلة "بي بي سي".

فالواجهة لا تعطي الرجل غالباً سمعة جيدة. وبحسب "الاستطلاع الأميركي الاجتماعي العام لسنة 2006" تبين أنّ عدد الرجال الذين خانوا زوجاتهم يوازي ضعفي عدد النساء. فيما كشفت "الدراسة البريطانية الوطنية للسلوك الجنسي لعام 2000 (ناتسال)" أنّ 15% من الرجال خانوا شريكاتهم في العام الذي سبقه، مقابل 9% من النساء خُن شركاءهن.